جنين - النجاح - دخل الأسير محمد توفيق حسين غوادرة من بلدة بير الباشا جنوب جنين، اليوم الأحد، عامه الـ17 في سجون الاحتلال الإسرائيلي، وهو محكوم مدى الحياة.

وذكر مدير نادي الأسير في جنين منتصر سمور، أن الأسير كان يعاني من أوضاع صحية متردية، ويعاني من فقدان بصر بنسبة 80 بالمئة في إحدى عينيه، والأخرى 40 بالمئة نتيجة خطأ وإهمال طبيين عن طريق إعطائه حقنة داخل السجن، وحرمت سلطات الاحتلال عائلته من الزيارة منذ سنوات كعقاب تعسفي. بحسب الوكالة الرسمية.