نابلس - النجاح -  أفرجت قوات  الاحتلال عن الكاتبة لمى خاطر (43 عاماً) من مدينة الخليل، اليوم الجمعة، بعد قضائها 13 شهرا في سجون الاحتلال.

واعتقل الاحتلال خاطر بذريعة ممارسة التحريض عبر كتابتها على مواقع التواصل الاجتماعي بتاريخ 24/7/2018،

واشتهرت خاطر بكتابتها في التحليل السياسي، وفي مجالي الأدب والسياسة في عدد من الصحف ومواقع الإنترنت.

يذكر بأن الأسيرة خاطر أم لخمسة أطفال.

وبحسب نادي الأسير  فإن السلطات الإسرائيلية حققت مع خاطر، بشأن "كتاباتها وعضويتها في تنظيم محظور". 

وأوضح نادي الأسير، في بيان سابق أصدره في يونيو/ حزيران 2018، أن خاطر تعرضت منذ اللحظة الأولى لاعتقالها إلى "تحقيق قاسٍ ومتواصل، استمر لساعات تتجاوز أكثر من (20) ساعة يوميا، مقيدة بالكرسي طوال الوقت". 

وأشار البيان، وفقا للمتابعة القانونية للمعتقلة، إلى أن عملية التحقيق، ارتكزت في البداية على كتاباتها بشكل أساسي، حيث وصف المحققون كتاباتها بـ"القنابل الموقوتة".