النجاح - يواصل الأسير أيوب يعقوب محمود العصا (33 عاماً)، من بيت لحم، إضرابه المفتوح عن الطعام لليوم الثامن على التّوالي احتجاجاً على اعتقاله الإداري.

وناشدت والدة الأسير العصا مؤسسات حقوق الإنسان والصليب الأحمر الدولي بالتدخل للإفراج عن نجلها المضرب عن الطعام، احتجاجًا على تجديد اعتقاله الإداري.

وأكدت العصا أن نجلها اعتقل في 21 من يونيو الماضي من داخل منزله وحول إلى الاعتقال الإداري لمدة ستة شهور دون أي تهمة، مشيرة إلى أن إدارة مصلحة السجون جددت اعتقال نجلها الإداري للمرة الثانية لمدة ستة شهور،  لافتة إلى أنه يقبع حالياً في سجن عوفر.

يذكر إلى أن الأسير العصا متزوج ولديه ثلاثة أطفال، وهو أسير سابق أمضى خمسة أعوام في سجون الاحتلال.