النجاح - قدمت منظمة "عدالة" الحقوقية واللجنة من أجل الأسرى الفلسطينيين اليوم الجمعة التماسا إلى ما تسمى محكمة العدل العليا الإسرائيلية بطلب الايعاز إلى مصلحة السجون بالسماح لمحامي الأسرى المضربين عن الطعام بزيارتهم.

وقال الملتمسون: إنه منذ شروع الأسرى في الإضراب عن الطعام في 17 من الشهر الجاري يواجه المحامون صعوبات وعراقيل من قبل مصلحة السجون التي تمنعهم من الالتقاء بموكليهم، حسب الإذاعة الإسرائيلية العامة .

واشار الملتمسون الى أن الحظر على لقاء المحامين بموكليهم يتنافى مع القانون.

ومن جهتها، قالت مصلحة السجون: إنها ستقوم بالتعقيب على ما جاء في الالتماس أمام المحكمة فقط.

وكان المحامون العاملون في المؤسسات المعنية بشؤون الأسرى أعلنوا منذ اليوم الثالث للإضراب مقاطعة المحاكم الإسرائيلية ردا على منعهم من زيارة الأسرى المضربين.

ويشار الى أن نحو 1500 أسير يواصلون إضرابا مفتوحا عن الطعام لليوم 12 على التوالي للمطالبة بإنهاء سياستي العزل الانفرادي والاعتقال الإداري وتحسين أوضاعهم المعيشية