نابلس - النجاح - أعلنت الحركة الأسيرة في سجون الاحتلال كافة، أنها سترجع اليوم الأحد، وجبتي الغداء والعشاء، إسنادا للأسرى المضربين عن الطعام.

وأكد المستشار الإعلامي لهيئة شؤون الأسرى والمحررين حسن عبد ربه أن قرار الحركة الأسيرة يأتي دعما وإسنادا للأسرى الستة المضربين عن الطعام، رفضا لاعتقالهم الإداري.

وأضاف أن استمرار إضراب الأسرى: كايد الفسفوس المضرب منذ (116 يوما)، ومقداد القواسمة منذ (109 أيام)، وعلاء الأعرج منذ (92 يوما)، وهشام أبو هواش منذ (82 يوما)، ولؤي الأشقر منذ (28 يوما)، وعياد الهريمي منذ (46 يوما)، بات يشكل خطرا جديا على حياتهم، خاصة في ظل تعنت الاحتلال ورفضه إنهاء اعتقالهم الإداري.

يشار إلى أن الأسير راتب حريبات يخوض إضرابا عن الطعام منذ (30 يوما)، تضامنا مع الأسرى الستة.