رام الله - النجاح - أعلنت وزارة الخارجية والمغتربين، أن ثمانية مواطنين فلسطينيين ممن كانوا على متن الزورق الذي غرق في بحر ايجه، بخير، ونقلوا إلى مراكز ايواء تابعة لإدارة الهجرة التركية.

وذكرت الخارجية ومن خلال سفارة دولة فلسطين لدى الجمهورية التركية في بيان صحفي، مساء اليوم السبت، أن 11 فلسطينيا كانوا في على متن الزورق الذي غرق بحر إيجه مقابل مدينة بودروم، إلى جانب عدد من المهاجرين من تركيا الى اليونان، وتم التأكد أن ثمانية منهم بخير وتم انقاذهم، باستثناء ثلاثة آخرين جار التأكد من وجودهم لدى الجانب التركي أو اليوناني.

وشكر سفير فلسطين فائد مصطفى، السلطات التركية التي باشرت بعمليات الانقاذ والايواء لمن كانوا على متن القارب، مناشدا مواطنينا بتجنب اللجوء الى هذه الطريقة في الهجرة نظراً للمخاطر الكبيرة على حياتهم.