نابلس - النجاح - هاجمت قوات الاحتلال الإسرائيلي قاطفي الزيتون في بلدة تقوع شرق بيت لحم، وبينهم سفير جنوب افريقيا، واحتجزت أربعة مواطنين.

وقال مدير بلدية تقوع تيسير أبو مفرح ، انهم توجهوا برفقة سفير جنوب افريقيا لدى فلسطين الى مكان تواجد المواطنين في قطف ثمار الزيتون في المنطقة المحاطة بمستوطنة "تقوع أ"، حيث هاجمتهم قوات الاحتلال وأطلقت قنابل الصوت والغاز المسيل للدموع، وأرغمت المواطنين والسفير على مغادرة الأرض.

وأضاف أبو مفرح  ان قوات الاحتلال احتجزته إلى جانب الناشط في مجال مقاومة الجدار والاستيطان منذر عميرة ومواطنين آخرين.

وقال أبو مفرح إن سفير جنوب افريقيا خاطب جنود الاحتلال: "جئنا الى هنا لنقف على حقيقة معاناة المزارع الفلسطيني. وسألهم لماذا يتم الاعتداء على المتواجدين، هم في ارضهم، ولهم الحق ان يقطفوا ثمار زيتونهم؟".