وكالات - النجاح -  

منعت قوات الاحتلال صباح اليوم الجمعة المئات من أهالي الضفة الغربية من الدخول للمسجد الأقصى، فيما احتجزت عدة حافلات كانت تقل مصلين من الداخل الفلسطيني المحتل وأعاقت وصولها للمدينة المقدسة.

يأتي ذلك تزامنا مع دعوات للحشد والرباط في المسجد الأقصى ردا على اقتحامات  المستوطنين له وقرار الاحتلال السماح للمستوطنين بإقامة صلوات فيه.
 

وذكرت مصادر مقدسية بأن قوات الاحتلال احتجزت فجر اليوم حافلات أهالي الضفة بمنطقة باب العامود ومنعت المصلين من الوصول إلى المسجد الأقصى.

واضطر المئات من المواطنين إلى  تأدية صلاة الفجر في منطقة باب العامود  وسط  انتشار مكثف لقوات الاحتلال.
 

كما احتجزت قوات الاحتلال 6 حافلات كانت قادمة من الداخل المحتل للصلاة في المسجد الأقصى.