وكالات - النجاح - أدى عشرات المقدسيين صلاة الجمعة، في خيمة اعتصام حي البستان ببلدة سلوان في القدس المحتلة، المهدد بالهدم والاستيلاء من قبل الاحتلال الإسرائيلي.

وأكد الخطيب الشيخ موسى عودة أن بلدة سلوان هي بلدة مستهدفة، لأنها ملاصقة للمسجد الأقصى المبارك، مشددا على ضرورة الثبات والصبر في الأرض والمنازل رغم كل الإجراءات.

وحذر الخطيب في خطبته من تسريب العقارات في مدينة القدس، والتمسك بالبيوت، مشددا على ضرورة الصلاة والتواجد في المسجد الأقصى كل يوم.