رام الله - النجاح - توقع وزير التنمية الاجتماعية في الحكومة الفلسطينية أحمد مجدلاني ان تنهي السلطة الفلسطينية حل كل الإشكاليات المتعلقة بالمنحة القطرية وصرف الأموال لمستحقيها في قطاع غزة خلال هذا الأسبوع.

وقال مجدلاني في حديث مع موقع سبوتنيك الروسي إن إجراءات توزيع المنحة القطرية على المواطنين في غزة تسير بشمل طبيعي وفقا للاتفاق بين السلطة الفلسطينية ودولة قطر.

وأوضح ان وزارة التنمية الاجتماعية تتولى هذه المهمة وان هناك معالجات تتعلق بآليات تنفيذ وتوزيع المنحة القطرية من خلال البنوك الفلسطينية.

وأضاف مجدلاني :" السلطة الفلسطينية تعمل على حل هذه المسائل المتعلقة بآليات التوزيع مع البنوك، واختيار الوسائل المناسبة التي لا تشكل أية مخاطر أو تهديدات للبنوك الفلسطينية".

وأوضح أن الجانب الإسرائيلي لا يعارض تولي السلطة الفلسطينية توزيع هذه الأموال، وأن الجانب القطري تولى كل القضايا المتعلقة بهذا الشأن مع الجانب الإسرائيلي، مشيرًا أن الوزارة تعمل على آليات التنفيذ المتعلقة بقنوات إيصال المساعدات عبر الجهاز المصرفي الفلسطيني.

وعن اتهامات بعض القوى السياسية في قطاع غزة السلطة الفلسطينية بعرقلة وتأخير توزيع هذه المساعدات، قال مجدلاني: "مجرد ادعاءات سخيفة، لا تستحق الرد، نحن نبذل كل جهد مستطاع لإيصال المساعدات لأبناء الشعب الفلسطيني في كافة ربوع الوطن، ومن أي جهة كانت".

وتابع: "السلطة الفلسطينية تتحمل بالأساس المسؤولية الأكبر في الحماية والرعاية الاجتماعية لأبناء الشعب الفلسطيني في قطاع غزة".