رام الله - النجاح - احتفلت وزارة الداخلية بإطلاق محفظة مواد تدريبية حول حقوق الإنسان موجهة للمكلفين بإنفاذ القانون.

جاء ذلك في حفل إطلاق نظمته بقاعة بلدية رام الله، اليوم الثلاثاء، ضمن برنامج إعداد المواد التعليمية لأغراض التعليم المستمر في مجال حقوق الإنسان الذي تعمل عليه بالشراكة مع معهد "مواطن الديمقراطية وحقوق الإنسان" في جامعة بيرزيت والشرطة الاوروبية والعديد من المؤسسات الرسمية والاهلية.

وأكد وكيل وزارة الداخلية يوسف حرب على أهمية مأسسة عملية التعليم المستمر في وزارة الداخلية وأجهزة إنقاذ القانون، والحاجة الوطنية في ظل التحديات الراهنة، وضرورة الحفاظ على المنطلق الوطني في كل ما يتعلق بهذه العملية.

ونبهت رئيسة وحدة حقوق الإنسان في الوزارة هيثم عرار إلى أنه تقرر تطوير نموذج مواد تدريبية لخمسة مواضيع لأغراض إنشاء المناهج الوافية حول احتياجات الجهات العاملة على إنقاذ القانون في فلسطين.