نابلس - النجاح - أكد رئيس الوزراء السابق د.رامي الحمد الله إن معركة الأرض التي نُحيي اليوم ذكراها الخالدة، لم تنته ولن تُقوض بل هي في أشدها كل يوم.

وتابع في منشور عبر صفحته الرسمية على موقع فيس بوك:" في هذا الوقت الذي يواجه فيه العالم الوباء والمرض وينفض عن نفسه العنصرية والكراهية، يواصل الاحتلال مصادرة الأرض وهدم البيوت وزج أبناء شعبنا في المعتقلات والتعامل اللاإنساني مع عمالنا، ما يستدعي منا جميعاً ترسيخ ثباتنا وتضامننا".

واضاف الحمد الله:"  فالانتصار ليوم الأرض الخالد، وللروح الوطنية الخلّاقة التي تعمل بنسق واحد لحماية شعبنا من الوباء، إنما تستدعي منا حفظ أمن وسلامة الوطن بمكافحة الجريمة والفلتان الذي شهدناه مؤخرا والالتفات فقط إلى ما يعزز منعتنا ووحدتنا، لننتصر معاً على الوباء، وعلى الاحتلال وانتهاكاته. عشتم وعاش يوم الأرض".