النجاح - أكد وزير التربية والتعليم أ.د. مروان عورتاني الالتزام بخلو المدارس الفلسطينية من منتجات وبضائع الاحتلال، لتكريس السيادة الوطنية ودعم الاقتصاد الوطني، جاء ذلك خلال لقاء جمعه مع ممثلي حملة مقاطعة منتجات وبضائع الاحتلال، بحضور ممثلين عن اتحاد المعلمين.

وأكد عورتاني اهتمام وحرص الوزارة على تعزيز مفهوم التربية الوطنية وترسيخ مفهوم المقاطعة لمنتجات الاحتلال في أذهان الطلبة؛ من خلال تنفيذ نشاطات متنوعة لإيصال الأفكار للطلبة، لافتاً إلى أن هذا التوجه يأتي انسجاماً مع توجهات الحكومة والحملات الوطنية والجهود الرامية إلى مقاطعة بضائع المستوطنات، وتشجيع ودعم المنتج الوطني.