النجاح - قال الجهاز المركزي للإحصاء الفلسطيني: "إن المجتمع الفلسطيني في فلسطين مجتمع فتي تشكل فئة صغار السن فيه نسبة مرتفعة من المجتمع، في حين تشكل فئة كبار السن أو المسنين نسبة قليلة بلغت 233,269 مسناً (5.0%) للعام "2017.

وذكر الإحصاء بمناسبة اليوم العالمي للمسنين الذي يوافق الأول من أكتوبر كل عام، أن عدد المسنين بفلسطين بلغ 152,443 مسناً (5.4%) في الضفة الغربية و80,826 مسناً (4.3%) في قطاع غزة.

وأفاد بأنه ورغم الزيادة المتوقعة في أعداد المسنين في فلسطين خلال السنوات القادمة إلا أنه يتوقع أن تبقى نسبتهم منخفضة وفي ثبات إذ لن تتجاوز 5.0% خلال سنوات العقد الحالي، في حين من الممكن أن تبدأ هذه النسبة في الارتفاع بعد عام 2020.

وتشهد فلسطين تحسنًا ملحوظاً في معدلات البقاء على قيد الحياة منذ بداية العقد الأخير من القرن الماضي حيث ارتفع معدل توقع البقاء على قيد الحياة بمقدار 6-8 سنوات خلال العقدين الماضيين.

وأوضح أن معدل توقع البقاء ارتفع لكل من الذكور والإناث من 67.0 عاماً في عام 1992 إلى 72.7 عاماً للذكور و75.0 عاماً للإناث في العام 2017 مع توقعات بارتفاع هذا المعدل خلال السنوات القادمة، وأدى ارتفاع توقع البقاء على قيد الحياة عند الولادة إلى ارتفاع أعداد المسنين في فلسطين مما يستدعي ضرورة البحث والدراسة في مجال أوضاع المسنين في فلسطين.

ونوه الإحصاء إلى أن البيانات لا تشمل ذلك الجزء من محافظة القدس والذي ضمه الاحتلال الإسرائيلي إليه عنوة بعيد احتلاله للضفة الغربية عام 1967.

وبلغت نسبة الأفراد الذكور 60 سنة فأكثر في العام 2017 في فلسطين 4.6% مقابل 5.4% للإناث، بنسبة جنس مقدارها 88.5 ذكر لكل 100 أنثى.

وأظهرت بيانات التعداد العام 2017 أن 15.9% من الأسر يرأسها رب أسرة مسن في فلسطين، بواقع 16.8% في الضفة الغربية و14.4% في قطاع غزة.

وأشارت البيانات إلى أن متوسط حجم الأسر التي يرأسها مسن يكون في العادة صغير نسبيا، إذ بلغ متوسط حجم الأسرة التي يرأسها مسن في فلسطين 3.7 فردا (بواقع 3.3 فرداً في الضفة الغربية و4.3 فرداً في قطاع غزة)، مقابل 5.4 فردا للأسر التي يرأسها غير مسن.

وأشار الجهاز إلى أن هناك 93.5% من الذكور المسنين في فلسطين متزوجون مقابل 54.0% من الإناث المسنات متزوجات، في حين بلغت نسبة الترمل 5.2% بين المسنين الذكور، مقابل 37.0% من بين الإناث المسنات خلال 2017، مع العلم أن نسبة الترمل بين المسنين الذكور كانت لعام 2007 في فلسطين 7.7% مقابل 42.5% بين الإناث المسنات.

وبلغ عدد المسنين من ذوي الصعوبات/اعاقات 84,194 مسن أي ما نسبته 39.1% من مجمل المسنين في فلسطين، 35.2% في الضفة الغربية و45.7% في قطاع غزة

من جانب آخر، تعد الصعوبة/الإعاقة الحركية الأكثر انتشاراً بين المسنين في فلسطين، حيث بلغت 23.9% (19.9% في الضفة الغربية، و30.6% في قطاع غزة) تلتها الصعوبة/الإعاقة البصرية 22.0%. مع العلم أن نسبة المسنين الذين لديهم صعوبة/إعاقة لعام 2007 بلغت 34.2% من مجمل المسنين في فلسطين.

كما بلغ عدد المسنين المؤمّنين صحياً 185,156 مسن ما نسبته 86.1% من مجمل المسنين غالبيتهم في قطاع غزة حيث كانت نسبة المسنين المؤمنين صحياً 97.2% بينما كانت في الضفة الغربية 79.4%.

وأشارت بيانات التعداد في العام 2017 إلى أنّ هناك نسبة عالية من المسنين الأميين، إذ بلغت نسبة المسنين الاميين 25.7% وهم يمثلون 62.6% من الأميين (15 سنة فأكثر) في المجتمع الفلسطيني ككل.

ومعدل الأمية بين الأفراد 15 سنة فأكثر في فلسطين لنفس العام لا تتجاوز 3.3% (1.7% للذكور مقابل 5.0% للإناث)

ولفتت البيانات إلى أن 42.0% من المسنين في فلسطين لـم ينهوا أي مرحلة تعليمية (25.7% للذكور و56.4% للإناث)، في حين لم تتجاوز نسبة المسنين الذين أنهوا دبلوم متوسط فأعلى 15.1%.

كما أظهرت بيانات الحالة التعليمية لعام 2017 أن هناك تمايزاً واضحاً بين الذكور والإناث في التحصيل العلمي، حيث بلغت نسبة المسنين الذكور الذين أنهوا دبلوم متوسط فأعلى في فلسطين 23.5%، بينما انخفضت لدى المسنين من الإناث لتصل إلى 7.7% فقط،

كما بلغت نسبة الأفراد 15 سنة فأكثر الذين يحملون الدبلوم المتوسط فأعلى في فلسطين 23.1% من مجمل السكان 15 سنة فأكثر (21.9% للذكور و24.3% للإناث).

وأظهرت البيانات أن نسبة الفقر بين المسنين لعام 2017 بلغت 26.5% من مجمل هذه الفئة، وهذه النسبة تشكل 4.8% من مجموع الفقراء في فلسطين، مع العلم أن نسبة المسنين في المجتمع 5.0% من مجمل السكان، ويلاحظ أن هنالك فرقاً كبيراً بين الضفة الغربية وقطاع غزة.

كما بلغت نسب الفقراء من المسنين في الضفة الغربية 17.9% في حين بلغت في قطاع غزة 46.5%، مع العلم أن نسبة الفقر بين المسنين لعام 2011 بلغت 22.2% من مجمل هذه الفئة، وهذه النسبة تشكل 4.7% من مجموع الفقراء في فلسطين بواقع 16.5% في الضفة الغربية و35.5% في قطاع غزة.

كما بلغت نسبة المسنين الذين يعانون الفقر المدقع 16.2% في العام 2017، في الضفة الغربية بلغت هذه النسبة 8.3% وفي قطاع غزة 34.7%..