نابلس - النجاح - جدد المتحدث باسم هيئة شؤون الأسرى والمحررين، حسن عبد ربه، تحذيرات الهيئة من تدهور الحالة الصحية لأسرى معتقلات الاحتلال في ظل مواصلة إضرابهم عن الطعام  منذ (78) يوماً رفضاً لاعتقالهم الإداري .

وقال عبد ربه في تصريحات صحفية لبرنامج "نهار فلسطين" على فضائية "النجاح" إن أزمة الأسرى مع نيابة الاحتلال تراوح مكانها.

وأشار عبد ربه الى الاستمرار في الضغط على نيابة الاحتلال لرد على طلبات الأسرى المضربين.

وشدّد عبد ربه، على أنه في حال عدم استجابة إدارة السجون لكافة مطالب الأسرى، فستنضم مجموعات جديدة للإضراب.

في سياق متصل ذكرت الهيئة اليوم الاثنين إن سلطات الاحتلال أصدرت أوامر اعتقال إداري (جديد وتجديد) بحق 101 أسير لمدد تتراوح ما بين (شهرين إلى ستة أشهر) قابلة للتجديد عدة مرات، خلال شهر أيلول الجاري.

ويواصل سبعة أسرى في معتقلات الاحتلال إضرابهم المفتوح عن الطعام رفضا لاعتقالهم الإداري، وهم: الأسيرة هبة اللبدي، واسماعيل علي، وأحمد غنام، وطارق قعدان (46 عاما)، ومصعب الهندي (29 عاما)، ومنير باسل صوافطة (36 عاما)، وأحمد زهران (42 عاما).

يذكر أن اكثر من 500 أسير إداري يقبعون في سجون الاحتلال.