نابلس - النجاح - اكدت وزارة التنمية الاجتماعية أنها تعمل جاهدة بكافة إمكانياتها وطاقاتها على تقديم أفضل الخدمات لكبار السن، الذين يشكلون ما نسبته 5% من المجتمع الفلسطيني في الضفة الغربية المحتلة وقطاع غزة.

وأفاد وزير التنمية أحمد مجدلاني في بيان للوزارة وصل "النجاح الإخباري" باليوم العالمي لكبار السن الذي يوافق الأول من أكتوبر بأنه انطلاقًا من التفويض القانوني للوزارة في مجال الحماية الاجتماعية وحماية كبار السن، نعمل على تحسين الخدمات والبرامج المقدمة لهم.

وأضاف: "وتنمية قدراتهم وحمايتهم ورعايتهم ورفع كفاءة المؤسسات والمراكز الخاصة بهم، والمساهمة في رفع مستوى وعي الأسرة والمجتمع بأدوارهم ومسؤولياتهم، ورعايتهم وحمايتهم من كافة أشكال التمييز والإساءة، وضمان الحقوق لهم بِما فيها الاستقلالية والمشاركة، والحياة من خلال خدمات اجتماعية نوعية بالتركيز على الخدمات التنموية المتكاملة".

ولفت مجدلاني إلى أن الوزارة ونظرًا لزيادة أعداد كبار السن وتنامي احتياجاتهم وسوء أوضاعهم، أجرت المؤسسة الدولية لرعاية كبار السن help age international دراسة وطنية مسحية لواقع كبار السن في فلسطين.

وعملت الدراسة على مراجعة وتطوير الخطة الاستراتيجية الوطنية لرعاية كبار السن للأعوام (2016_2020)، التي تتضمن رزمة من الحقوق لكبار السن من خلال البرنامج الوطني للحماية الاجتماعية سواء كانت مساعدة مالية، عينية، تأمين، تأهيل، رعاية.

كما تعمل –وفق مجدلاني- على متابعة المصادقة على مسودة قانون حقوق كبار السن ورعايتهم وتمكينهم، وعلى مأسسة اللجنة الوطنية لرعاية كبار السن.

وأوضح أن دور الوزارة يتمثل في توفير طاقم متخصّص للعمل معهم في المديريات المنتشرة في كافة محافظات الوطن ويبلغ عددهم 12 مرشدًا ومرشدة يعملون بالشراكة مع المؤسسات الشريكة ذات العلاقة.

وأشار إلى أن أهم الخدمات التي تقدمها الوزارة لهم في المحافظات من خلال البرنامج الوطني للحماية الاجتماعية المساعدات النقدية ctp ويستفيد منها 7112 من كبار السن الذكور في الضفة الغربية المحتلة، أما كبيرات السن فعدد المستفيدات هو 15790.

أما بالنسبة لقطاع غزة يستفيد من المساعدات النقدية 13995 من كبار السن أما عدد المستفيدات من كبيرات السن فهو 20277.

فيما يتعلق بالتأمين الطبي يستفيد منه 9942 من كبار السن في الضفة و20281 من كبيرات السن في قطاع غزة، الخدمات الإيوائية ويستفيد منها 300 من كبار وكبيرات السن في قطاع غزة في مركز بيت الأجداد ومؤسسات شراء الخدمة والمؤسسات الأخرى).

وأشار مجدلاني إلى أن الوزارة تعمل على تدريب وتنمية قدرات العاملين مع كبار السن، وعلى تفعيل الشراكة مع المؤسسات العاملة في مجال رعاية كبار السن، وتقديم الدعم للمؤسسات والإشراف على نشاطاتها لتوفير خدمات أفضل.

واكد  مجدلانيأن الوزارة  تعمل على توفر شراء الخدمة الإيوائية، النهارية من المؤسسات العاملة في مجال رعاية كبار السن حيث أنها وقعت اتفاقيات شراء خدمة إيوائية ونهارية من جمعية بيت المسنين في جنين، وجمعية بيت الأجداد لرعاية المسنين في دير الغصون/طولكرم، وجمعية الهلال الأحمر/نابلس، وجمعية الوفاء في سلفيت، والنادي النهاري التابع للجمعية المسيحية المسكونية في بيرزيت ويستفيد من شراء الخدمة 100 من كبيرات وكبار السن.