النجاح - قتل الشاب جهاد أبو جابر (26 عامًا)، فجر اليوم الخميس، جرّاء إطلاق النار عليه من قبل مجهولين أمام منزل عائلته في كفر قاسم في الداخل الفلسطيني.

وبحسب موقع "يديعوت أحرونوت"، فإن القتيل كان خارجًا من منزل عائلته إلى عمله، قبل أن يطلق عليه عدة رصاصات أدت لمقتله على الفور.

ويشهد المجتمع الفلسطيني بالداخل المحتل حالة مستشرية من العنف والجريمة، تتزايد باستمرار منذ أكثر من عقد، في حين تتقاعس شرطة الاحتلال في لجم هذه الظاهرة وعقاب المجرمين.