النجاح - هنأ رئيس الوزراء الأسبق د. رامي الحمد الله الشعب الفلسطيني بحلول عيد الفطر السعيد، متمنياً أن يعيده الله على الشعب وقد تجمعت القلوب بالخير واليمن والمحبة وتوحد العمل الوطني والمجتمعي لما فيه مصلحة وخير للفلسطينيين، وتحققت الأمنيات في الوحدة وإنها الانقسام والحرية والاستقلال".

كما أبرق الحمدالله بتحية خاصة وخالصة للأسرى البواسل في سجون الاحتلال والجرحى وأهالي وأمهات وأطفال شهدائنا الأبرار".

وقال الحمدالله:" بوصلتنا ورصيدنا اليوم وكل يوم بتلاحمنا وتراحمنا وكل عام وفلسطين بخير".