وكالات - النجاح - بحثت وزيرة الصحة مي الكيلة عددا من القضايا المشتركة مع نقابة أطباء الأسنان، مؤكدة حرصها على تعزيز الشراكة والتعاون والتكامل مع جميع النقابات المهنية والصحية.

وأضافت الكيلة خلال الاجتماع الذي عقدته بمكتبها في رام الله، اليوم الخميس، مع نقيب أطباء الأسنان د. إسماعيل ملحم، أن القطاع الصحي الفلسطيني لا يمكن أن يتطور دون تكاتف الجميع، خصوصا في هذه الفترة الصعبة من تاريخ شعبنا.

وناقش الاجتماع ملفات عديدة من بينها أعداد الخريجين في تخصصات طب الأسنان، وأعداد أطباء الأسنان المزاولين للمهنة، وتعيينات هذه الفئة في وزارة الصحة، إضافة إلى بحص مسألة ترخيص عيادات الأسنان في القطاع الخاص.