النجاح - أعربت الأمانة العامة لاتحاد الكتاب والأدباء الفلسطينيين، عن اعتزازها بمواقف وتوجهات الرئيس محمود عباس التي كثفها في خطابه الأخير أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة. 

وأكدت الأمانة العامة لاتحاد الكتاب، في بيان صدر عنها، اليوم السبت، أن كل كلمة وردت في الخطاب عبرت عن معاناة الفلسطينيين، وعبرت عن تشبثهم بحقوقهم المشروعة وعلى رأسها إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف.

وباركت الأمانة العامة للرئيس وللشعب الفلسطيني بانتخاب فلسطين بالإجماع رئيسا لمجموعة الـ77 والصين لعام 2019.

واعتبرت الأمانة العامة أن ذلك يشكل دعما سياسيا وقانونيا واعتباريا لفلسطين على المستوى الأممي، مؤكدة أن الفلسطينيين قادرون على تقديم أنموذج قيادي وإداري للعالم، نظرا لما يتمتعون به من امكانيات وخبرات متراكمة عبر السنين، تم اجتراحها بتفاعل نشط بين الخاص الفلسطيني والعام الأممي.

وأعلنت الأمانة العامة بأنها ملتفة حول القيادة الحكيمة للرئيس، المتمسكة بالثوابت والساعية إلى إنجاز الاستقلال التام لشعبنا الفلسطيني.