النجاح - أدانت الفصائل الفلسطينية الاقتحامات المتكررة التي ينفذها المستوطنون في ساحات المسجد الأقصى بالقدس المحتلة، في الوقت نفسه أكدت الفصائل على استمرار مسيرات العودة باتجاه حدود قطاع غزة.

ودعا خالد البطش القيادي في الجهاد الإسلامي، في أعقاب اجتماع لجنة المتابعة الفلسطينيين للتحرك ومواجهة هجمات المستوطنين.

كما دعا منظمة التعاون الإسلامي وجامعة الدول العربية للتحرك لحماية المقدسات، مؤكدا أن العدوان لن يتوقف إلا عندما يتصدى له الفلسطينيون في كل مكان بدعم من العرب والمسلمين.

وأضاف: "يجب وقف هذا التهديد للأقصى ومنع هذه الظاهرة السرطانية لزعران المستوطنين".

وفي ذات السياق، أكدت لجنة المتابعة على استمرار مسيرات العودة وكافة أشكال المقاومة السلمية فيها مع ضرورة استمرار السعي لإتمام ملف المصالحة.

وثمنت الفصائل الجهود المصرية للمصالحة ووقف العدوان على غزة.