النجاح - حملت زيارة رئيس الوزراء الفلسطيني د.رامي الحمدالله إلى الخان الأحمر اليوم السبت العديد من الرسائل، واهمها تعزيز صمود المواطنين الصامدين في وجه اجراءات الاحتلال الهادفة إلى هدم الخان وتهجير سكانه، كما أكدت على مضي الحكومة في مشروع الدفاع عن التجمعات البدوية التي يستهدف الاحتلال إزالتها كمقدمة لتمرير صفقة القرن.

واستمع رئيس الوزراء خلال زيارته إلى مطالب السكان هناك واوعز بتلبيتها فورًا، داعيا في الوقت ذاته، المجتمع الدولي بترجمة بيانات الشجب والاستنكار إلى إجراءات عملية حازمة ضد الجرائم التي ترتكبها دولة الاحتلال.