هبة أبو غضيب - النجاح - كشف عضو اللجنة المركزية لحركة فتح عباس زكي عن اجتماع مهم، ستعقده اللجنة المركزية  مساء اليوم الأحد، بحضور الرئيس محمود عباس، وكافة أعضاء مركزية فتح. 
وأكد في تصريح خاص لـ"النجاح الإخباري" بأن الإجتماع سيبحث ثلاثة ملفات مهمة، وهي التطورات الجارية على الأرض سواء في الضفة أو قطاع غزة، وتطورات الوضع السياسي على كافة المستويات.
وأوضح أن الملف الثالث سيكون حول الوضع الفلسطيني من المصالحة وصولا بالترتيب للمجلس الوطني الفلسطيني.
واستنكر زكي محاولة الاغتيال لموكب رئيس الوزراء في الزيارة الأخيرة لغزة، لافتا إلى أن الحكومة حتى اللحظة لم تتمكن من أخذ دورها في غزة.
ونوه إلى أن الشعب الفلسطيني أصبح موحدا في ثورة الكوشوك ومسيرات العودة، قائلا "ولكن للأسف ما زالت القيادات مختلفة ولم ننه الإنقسام بعد".
وأكد أن الإتصالات المصرية ما زالت مستمرة بشأن ملف المصالحة بين الطرفين، لافتا إلى أن آخرها تمثل بزيارة  رئيس جهاز المخابرات المصرية، اللواء عباس كامل للرئيس محمود عباس، مشيرا إلى أن الهدف من ذلك ترتيب البيت الفلسطيني، كونها دولة محورية تهمها التطورات على المستوى الفلسطيني.