مهند ذويب - النجاح - قال د. أحمد الديك مستشار وزير الخارجيّة الفلسطيني: " منذ اللحظة الأولى لانطِلاق التّحضيرات والدّعوات لمسيرات يوم الأرض قمنا بارسال برقيات للسّفراء الفلسطينيين في الدّول المُختلفة؛ لأجل تفنيد الرواية الإسرائيليّة وتَوضيح الرّواية الفلسطينيّة لهذه المسيرات السّلميّة، وفي هذه الرّسالة حملنا الاحتلال المسؤرولية الكاملة عمّا سيحدث، وارتكزنا عَلى تصريح رئيس هيئة أركان قوّات الاحتلال التي تفاخر فيها باعطائِه تعليمات للقناصَة على الحدود".

وأكّد الديك في مقابلة مع " النّجاح":أنّ ما يجري ليس بجديدٍ على الاحتلال، وأنّنا في وزارة الخارجيّة رفعنا رسائل لمجلس الأمن والجمعية العامّة للأمم المتّحدة خاصّة في ضوء استهداف مبيّت ومقصود للشّعب الفلسطيني، ولمسيرات العَودة، ونحنُ نتواصل بشكل دائِم مع المحكمة الجنائيّة الدوليّة؛ لتسريع إحالة ملفات جرائم الحرب التي قامت بها قوات الاحتلال".

وأوضح الدّيك:" أنّ وزير الخارجيّة الفلسطيني أجرى عدِّة اتصالات مع وزراء خارجيّة الدَول في مجلس الأمن للتّحضير لجلسة في المَجلس".

وقال: " إنّنا نحمّل حكومة الاحتلال المسؤولية عمّا يجري في غزّة، ونطالب المجتمع الدّولي بالدّفاع عن ما تبقى من مصداقيته، وضرورة وقف سياسة الكيل بمكياليين، وَنقول للعالم إنّ عدم محاسبة قادة الاحتلال الأمننيين والعسكريين والسّياسيين سيشجعهم على ارتكاب المَزيد من المجازر بحقّ شعبنا" .