النجاح - هدمت الجرافات الإسرائيلية صباح اليوم الأربعاء، منزل عائلة سند الفقير في مدينة اللد، بذريعة البناء دون تراخيص.

وشردت السلطات الإسرائيلية أفراد عائلة الفقير، بعد إقدام الجرافات وتحت حماية معززة لقوات الشرطة والوحدات الخاصة بهدم منزل المواطن سند الفقير في شارع يوسف تال في اللد، بعد ان اقتحمت الحي فجرا، وفرضت على المنطقة حصارا محكما حتى الانتهاء من عملية الهدم.

يذكر أن أمر الهدم صدر بحق المنزل في شهر آذار/ مارس الماضي، بحجة البناء غير المرخص، ولمرور شارع من داخله، حسب مخطط البلدية.

وأرغمت بلدية اللد عائلة الفقير، على هدم منزلهم بأيديهم، بحجة البناء غير المرخص، بعد أمر هدم صدر قبل 6 أشهر، حيث لم تكتف البلدية بإجبار صاحب المنزل على هدم جدران وسقف المنزل، بل طالبته بهدم الأرضية وقاعدة المنزل بشكل كامل وهددت رب المنزل بتغريمه بحال اقدمت جرافات الداخلية على هدم أساسات المنزل.

وصباح اليوم نفذت البلدية تهديدها بهدم أساسات المنزل بحراسة الشرطة وتغريم العائلة مبلغ 150 ألف شيكل رسوم جرافات الهدم وأفراد الشرطة الذين وفروا الحماية للجرافات.

وقالت الحاجة فريال الفقير صاحبة المنزل، إن "البلدية تلاحقنا على منزل صغير بنيناه لابننا كي يتزوج به، وهو مقبل على الزواج في الفترة القريبة، وقد كلفنا الأمر مبالغ طائلة، إلا أننا في نهاية المطاف اضطررنا لهدمه بأيدينا، خوفا من تغريمنا مبلغا كبيرا".

المصدر: عرب 48