نابلس - النجاح - أقدم مستوطنون، مساء اليوم الأربعاء، على احراق أراضي مزروعة بأشجار الزيتون في قرية بورين، ومساحات شاسعة من أراضي قصرة جنوب نابلس.

وذكر مسؤول ملف الاستيطان في شمال الضفة الغربية غسان دغلس أن عددا من مستوطني "يتسهار" اقتحموا أراضي بورين وأحرقوا مساحة منها. بحسب وفا

وأوضح ان المستوطنين هاجموا مواطني القرية بحماية جنود الاحتلال الذين أطلقوا الرصاص المعدني المغلف بالمطاط وقنابل الغاز اتجاه المواطنين.

وفي قصرة، أوضح دغلس أن مستوطني "يش كودش" أضرموا النار بحقول مزورعة بالقمح في أراضي قصرة، الامر الذي أدى إلى امتداد النيران لتصل لمساحات شاسعة.

وقال إن مواجهات اندلعت في المنطقة عقب تصدي الاهالي للمستوطنين.

يشار الى ان جرافات الاحتلال تشق طريقا في اراضي قصرة يصل مستوطنتي " يش كودش" و"مجدوليم".