النجاح - استضاف الدكتور ماهر النتشة، القائم بأعمال رئيس الجامعة، أمس، الدكتور "ميخاليس جلابدكيس" ممثل اللجنة اليونانية لتطبيق مشروع بولونيا، بحضور د. محمد العملة، نائب الرئيس للشؤون الأكاديمية، وأ. خالد مفلح، مدير دائرة العلاقات العامّة.

وقدَّم الدكتور النتشة لمحة عن جامعة النجاح من حيث النشأة والتخصصات الأكاديمية التي تطرحها للطلبة الدارسين فيها، كما تحدَّث عن المعيقات التي تواجه التعليم العالي في فلسطين، وقام بعرض فيديو للضيوف حول تاريخ الجامعة وكلياتها وحرمها الجامعي ومراكزها العلمية وانجازاتها الأكاديمية والبحثية خلال السنوات الماضية.

كما تحدث النتشة عن أهمّ التحديات التي تواجه التعليم العالي في فلسطين فيما يتعلق بعدم توافر طلبة ومدرسين أجانب، مشيراً إلى أنَّ الجامعة تواجه هذه العقبة من خلال إرسال طلبتها المتفوقين للدراسة في الخارج والعودة للعمل في الجامعة.

من جهة أخرى قدَّم الدكتور جلابدكيس جلسة حوارية حول المشروع ومنطقة التعليم العالي الأوربي باعتبار هذا المشروع يمثل توجُّهات واستراتيجيات مؤسسات التعليم العالي الأوروبي بالإضافة إلى بعض البلدان الشريكة بما فيها فلسطين.

كما قدَّم "د. جلابدكيس" نبذة عن مشروع بولونيا وبعض الأهداف العامة للمشروع كما تحدَّث عن المبادئ الأوليّة لإجراءات بولونيا والإطار الذي يعمل بموجبه النظام الأوروبي الحديث مضيفًا أنَّ إقرار بولونيا هو الإطار الذي تتحرك بموجبه جميع جامعات أوروبا. كما أشار أيضاً إلى أهمية التعليم في أوروبا وقال إنَّ تطور التعليم هناك كان سببه الحكم الذاتي للمؤسسات والحرية الأكاديمية وتوفير الفرص المتساوية للجميع والمبادئ الديموقراطية والحريات. كما تمّ التعريف بالأدوات التي استخدمت في تنفيذ مشروع بولونيا والتي يجري استخدامها من قبل مؤسسات التعليم العالي في أوروبا.