النجاح - حذرت مواقع علمية عدة، من أن ملايين الحشرات من فصيلة "الزيز"، Cicadas، تستعد للخروج من تحت الأرض خلال أشهر قليلة قبل نهاية عام 2020، والذي بات يحمل لقب عام الكوارث بعد ظهور جائحة كورونا التي أصابت جميع دول العالم.

والزيز حشرة ذات جسم ثقيل بالنسبة إلى حجمها، وتمتلك 4 أجنحة رفيعة تغطي الجزء الخلفي من جسدها، ولها لون داكن. يتراوح طولها بين سنتيمترين و5 سنتيمترات، ولها عينان صغيرتان متباعدتان.

وتظهر تلك الحشرة، التي يطلق عليها باللاتينية "سيكاد" بشكل متكرر، ويكمن اللغز المعقد في أن نوعها الدوري يظهر كل 13 أو 17 عامًا فقط، ويفترض العلماء أن ذلك يحدث لتجنب التزامن مع دورات حياة حيوانات أخرى يمكن أن تفترسها.

ولحسن الحظ ، فإن حشرات الزيز غير مؤذية للإنسان بشكل مباشر، باستثناء الضوضاء الهائلة التي تصدرها، والتي تمثل مصدر إزعاج كبيرا.

ولكنها تشكل خطرًا على بساتين الفاكهة، والكروم، والأشجار، حين تبدأ الإناث في وضع مليارات البيض.

وأعلنت جامعة "فيرجينيا تيك" عن أن عددا قد يصل إلى 1.5 مليون من تلك الحشرات يمكن أن يظهر في الفدان الواحد، والأرجح أن يكون ظهور المرتقب في جنوب غربي فرجينيا، وأجزاء من نورث كارولينا، وفق ما أوردت شبكة "سي إن إن".

يشار إلى أن حشرة أخرى، هي "الدبابير العملاقة" قد تصدرت عناوين الصحف، قبل أسابيع، إثر صدور تقارير عن ظهورها لأول مرة في الولايات المتحدة بعد مشاهدتها في ولاية واشنطن.