ترجمة : علا عامر - النجاح - كشفت دراسة طبية حديثة بأن الذكور ليسوا أفضل من الإناث في مجال الرياضيات والمعادلات الحسابية.

ووفقا للدراسة التي نشرتها صحيفة "ديلي ميل" البريطانية وترجمها موقع النجاح الإخباري، استخدم فريق الباحثين في جامعة "كارنيغي ميلون" أشعة الرنين المغناطيسي من أجل مراقبة نشاط أدمغة الأطفال خلال تعلمهم مصطلحات حسابية جديدة.

وأكد الباحثون أن أدمغة الإناث والذكور حللت المعلومات والمفاهيم الحسابية بنفس الطريقة.

وقال الباحثة الرئيسية" جيسيكا كانتلون" : " إن العلم لا يتأثر بالأفكار المنتشرة، لقد شاهدنا بأن أدآء أدمغة الأطفال متطابق بغض النظر عن جنسهم كان ذكر أم أنثى".

وأوضح الباحثون أن الإختلاف في إتقان بعض المهارات يعود إلى إختلاف المهارات والمواهب ليس إلا.

وأوضحت "جيسيكا" أن هذه الدراسة تهدف إلى تغيير وجهة نظر المجتمع النمطية حول تفوق الذكور على الإناث في مجالات العلوم والتكنولوجيا والرياضيات.

كما أنها أكدت أن أدمغة البشر كافة تعمل بذات الطريقة والتقنيات بغض النظر عن الاختلافات في العرق، والجنس، واللون.