النجاح - أوقفت إحدى المدارس في ولاية رود آيلاند الأميركية مساعد المدير، بعد ظهوره في مقطع فيديو وهو يعنف أحد التلاميذ بطريقة "وحشية".

وقالت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية إن توماس بيكون، مساعد مدير المدرسة الثانوية المركزية، ظهر في الفيديو وهو يعنف أحد التلاميذ أمام زملائه.

واتهم الطالب أمارى بيمبرتون (15 عاما) الإداري بيكون بالاعتداء عليه يوم الاثنين في مقهى المدرسة.

وقال بيكون للشرطة إنه كان يحاول إخراج التلميذ من الكافتيريا لكنه رفض أن ينصاع لأمره، مضيفا "حاولت مرافقته خارج المقهى بهدوء لكنه رفض، كما أنه وجه لكمات لأحد الأساتذة الذي كان يحاول إخراجه معي".

وتابع "حاولت أن أكون لطيفا لكن التلميذ أبدى مقاومة فسقطنا على الأرض معا".

إلا أن جنيفر بيمبرتون، أم التلميذ، كان لها رأي آخر، حيث قالت "ابني لم يبد أي مقاومة.. يمكن للجميع ملاحظة ذلك عبر الفيديو".

وأصدرت المدرسة بيانا قالت فيه إنه تم إيقاق مساعد المدير بشكل مؤقت إلى حين استكمال التحقيق في الحادث.