النجاح - بعد رفض الاحتلال طلب الشاب سلامة العوضي بإدخال سيارة ملكية لقطاع غزة ليحتفل بها بيوم زفافه، قام العوضي خلال ثلاثة أشهر بمساعدة أصدقائه والمهنيين لإنجاز ما لم يخطر على البال، الا وهو تحويل سيارة قديمة من نوع مرسيدس وتحمل "7 ركاب" إلى آخرى تلائم هذه المناسبة، وذلك بإزالة المقاعد الوسطى مع إضافة أجزاء علوية في منتصفها مانعة انحناء العرسان أثناء الدخول إليها، وقد أطلق عليها "سيارة ساندريلا الملكية للعرسان".

وقال في تدوينة له إنه استكمل إنجاز السيارة بمواصفات "عالمية" فيما يتعلق بالتصميم والإخراج، لافتًا إلى أنه سيورد تفاصيل مغامرته في الأيام المقبلة، مضيفاً أنه سيعلن بشكل رسمي عن السيارة يوم غدٍ السبت، وسيعرض بشكل توثيقي تفاصيل المشروع من بدايته حتى اكتماله.