النجاح -  أكدت مؤسسة مهجة القدس الشهداء والأسرى، أن قوات الاحتلال اقتحمت فجر اليوم الإثنين، منزل الأسير المحرر المقعد معتز محمد عبيدو (38 عاماً) من مدينة الخليل ومن ثم اعتقلته وغادرت المكان.

وأفادت عائلة الأسير معتز عبيدو في اتصال هاتفي مع مهجة القدس أن قوات الاحتلال اقتحمت المنزل الساعة الواحدة فجراً، واعتقلته وسلمت شقيقه معتصم بلاغاً لمقابلة المخابرات الاسرائيلية في ما يسمى مركز تحقيق "عتصيون" ومن ثم انسحبت من المكان.

وأوضحت مهجة القدس أن الأسير عبيدو عانى في اعتقالاته السابقة وهو في الأسر من آثار إصابة في يده اليمنى فقد تم إطلاق النار عليه بشكل مباشر من قبل جنود الاحتلال أثناء اعتقاله السابق، كذلك يعاني من شلل في قدمه اليسرى جراء إطلاق النار عليه من مسافة خمسة أمتار أثناء اعتقاله من قبل قوات الاحتلال بتاريخ 11/11/2011، وقد تعرض لإصابة برصاصة (دمدم) تفجرت بمنطقة الحوض والبطن، وهو مقعد نتيجة الإصابة ويتحرك بواسطة كرسي.

جدير بالذكر أن الأسير معتز عبيدو من مواليد 12/09/1980م، وهو أب لطفلتين، واعتقل سابقاً في سجون الاحتلال عدة مرات على خلفية انتمائه ونشاطاته في صفوف حركة الجهاد الإسلامي، وكان الاعتقال الأخير بتاريخ 11/04/2013م؛ حيث أمضى في الأسر (33) شهر على ذات التهم السابقة وأفرج عنه بتاريخ 09/11/2015.