غزة - النجاح - أعلن المتحدث باسم صحة غزة أشرف القدرة، اليوم الثلاثاء، عن استمرار متابعة خارطة الوباء في قطاع غزة، مشيرًا إلى أن خارطة المخالطين للإصابات تتسع، وحجم انتشار الفيروس لربما يتزايد.

وأوضح في حديث لإذاعة صوت القدس ، "لدينا أعداد كبيرة من المخالطين والطواقم الطبية تقوم بسحب عينات كبيرة جدًا، ولدينا قدرات تسمح بإجراء نحو 1000 فحص يوميًا".
 
زكشف عن وجود لجنة مختصة من الصحة والداخلية بغزة ستقوم بتقصي المخالطين وإجراء المسحات لكسر حلقات تفشي الوباء في القطاع، مضيفًا، "نحاول أن نقطع تفاصيل المناطق في قطاع غزة، لكسر حلقات التفشي بسبب الكثافة السكانية وزيادة أعداد المخالطين".

ونوه إلى وجود 313 مريضًا بفيروس كورونا في مستشفى الوبائيات والعزل في قطاع غزة، يتم متابعة حالتهم، لافتًا إلى أن من بينهم يوجد حالتين وضعهما حرج.

ولفت إلى أن هناك ثلاث شرائح يتم التعامل معهم، وهي فئة الحالة المشتبه بها، والفئة المخالطة، والفئة القريبة من المخالطين، وبناءً عليه تجرى الفحوصات.

وتابع، "نعتمد منهج الخصوصية لكافة مرضى قطاع غزة، وأي أسماء للمرضى تصدر بطرق غير مشروعة، سنحاول التعرف على مصدر النشر وملاحقته"، مشيرًا إلى أن هذه المرحلة حساسة جدًا تتطلب أخذ الحيطة والحذر.

وبخصوص نتيجة الفحص السلبية لفيروس كورونا، نوه إلى أن تلك النتيجة لا تعني خلو المريض من الفيروس، موضحًا أن ذلك يأتي نتيجة اختلاف فترة حضانة المرض.

ودعا جميع المواطنين بعدم الخروج بتاتًا من المنازل، إلا في أضيق الظروف، مع ارتداء الكمامة والتباعد والتعقيم، وخصوصًا المخالطين الذين يتوجب عليهم وغيرهم التزام إجراءات الوقاية الشخصية، والابتعاد عن الصغار وكبار السن وذوي الأمراض المزمنة.