النجاح - هزَّ انفجار كبير محافظة الوسطى وسط قطاع غزة، وتحديدا في ما تعرف بأرض أبو ستة بين النصيرات وبلدة الزوايدة إلى الغرب من المحافظة.

وأفاد شهود عيان أن سيارات الاسعاف هرعت إلى المكان، وقامت بنقل عدد من المصابين والشهداء.

وأشاروا إلى أن قوة من شرطة غزة أغلقت المكان، وقامت الطواقم الطبية والإطفاء بمحاولة السيطرة على الحريق والبحث عن مصابين تحت الأنقاض.

وأكد الناطق باسم صحة غزة أشرف القدرة أن الإنفجار نتج عنه خمسة شهداء وصلوا المستشفى عبارة عن أشلاء، اضافة إلى ثلاث اصابات، وأوضح أنه جاري التعرف على الاسماء.

وأشار فيما بعد إلى أن طواقم الانقاذ عثرت على شهيد سادس ليرتفع عدد شهداء انفجار الوسطى إلى 6 شهداء حتى اللحظة.

وكشفت صحة غزة في وقت متأخر من ليلة السبت أنه تم التعرف على هوية شهداء المنطقة الوسطى، وهم الشهيد طاهر عصام شاهين ٢٩ عامًا، والشهيد وسام أحمد أبو محروق ٣٧ عامًا، والشهيد موسى إبراهيم سلمان ٣٠ عامًا، والشهيد محمود وليد الأستاذ ٣٤ عامًا، والشهيد محمود محمد الطواشي ٢٧ عامًا، والشهيد محمود سعيد حلمي القيشاوي 27عامًا من غزة الرمال.

وأوضحت كتائب القسام في بيان مقتضب لها أنه في إطار عملية أمنية واستخبارية معقدة قامت بها كتائب القسام لمتابعة حدث أمني خطير وكبير أعده العدو الصهيوني للمقاومة الفلسطينية، وقعت مساء اليوم جريمة نكراء بحق مجاهدينا الأبرار في منطقة الزوايدة وسط قطاع غزة، وسنوافيكم بالتفاصيل لاحقا في إطار متابعة هذه العملية وهذه الجريمة الكبيرة.

1