النجاح - شارك آلاف المواطنين اليوم في غزة بمسيرة جماهيرية حاشدة، دعت اليها الفصائل الفلسطينية احياء ليوم القدس العالمي الذي يوافق الجمعة الاخيرة من شهر رمضان، ورفع المشاركون اعلام فلسطين والفصائل ويافطات تدعو لحماية القدس ورددوا شعارات تدعو بالموت لأمريكا واسرائيل.

وقال رئيس لجنة القدس في المجلس التشريعي احمد ابو حلبية: "لا امن للاحتلال طالما يحتل القدس والاقصى"، مؤكدا حق الفلسطينيين في المقاومة لتحرير ارضهم.

ودعا الفصائل الفلسطينية لدعم انتفاضة القدس بكل الوسائل، داعيا المقاومة في الضفة للقيام بواجبها في الدفاع عن القدس، كما ودعا اهل القدس الى المزيد من الصمود في وجه محاولات اسرائيل تهويد القدس.

وطالب ابو حلبية اليونسكو لاتخاذ قرارات تؤكد حق الفلسطينيين في القدس خاصة التأكيد على قرار اليونسكو السابق ان المسجد الاقصى وحائط البراق هي ارض مقدسة خاصة بالمسلمين.

من جانبه، قال عضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية في غزة جميل مزهر: "أن احياء يوم القدس العالمي في ظل ظروف غاية في التعقيد خاصة في ظل محاولات بعض الانظمة العربية التطبيع العلني وغير العلني مع اسرائيل، مؤكدا ان تحالفات العرب مع اسرائيل الى زوال ولا تعبر عن ارادة الشعوب".

واضاف في يوم القدس العالمي تشهد الساحة العربية والفلسطينية محاولات من الادارة الامريكية واسرائيل لشرعنة مخططاتهم ونهب ثرواتها، كما واستنكر محاولات حرف الصراع مع الاحتلال الى صراع طائفي.

ودعا جميل الى مواصلة المقاومة بمساندة الاحرار حتى تحرير فلسطيني معتبرا ان يوم القدس العالمي يأتي تأكيدا على ضرورة مشاركة الشعوب في مساندة القضية الفلسطينية.