النجاح - طالبت اللجنة الشعبية للاجئين في خانيونس جنوب قطاع غزة وكالة الغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "الأونروا" بتحمل مسؤولياتها اتجاه سكان القطاع في ظل الأزمات التي يعاني منها.

وحمل مازن الشيخ رئيس اللجنة وكالة الغوث الدولية بالدرجة الأولى المسؤولية الكاملة عن استمرار انقطاع الكهرباء عن اللاجئين، مطالبا إياها بالتحرك لإنهاء الأزمة بشكل عاجل، تفادياً لأزمة إنسانية وشيكة كما وتحملها مسؤولية تبعات أي كوارث تترتب على هذه الأزمة.

جاء ذلك خلال وقفة احتجاجية نظمتها أمام مقر الأونروا بغزة، مشاركة فصائل العمل الوطني والإسلامي رفضا للحصار والتضييق على القطاع.

ودعا الشيخ القوى الوطنية والإسلامية الى ممارسة دورها لإنهاء الأزمة القائمة والضغط على "الأونروا" للقيام بواجباتها اتجاه استحقاقات اللاجئين والخدمات الحياتية اللازمة لهم.

ونوه إلى أن عدم تحرك الأونروا لإنهاء أزمة الكهرباء فيه تخل واضح وصريح عن مسؤولياتها اتجاه اللاجئين، محذراً من عدم تدخلها لحل الأزمة سيضطرنا إلى اتخاذ إجراءات تصعيدية على الصعيد المستقبلي.