أريحا - النجاح - كشف رئيس مجلس إدارة صندوق الاستثمار محمد مصطفى، أن مشروع مدينة القمر يشكل أكبر عملية استصلاح للأراضي في المنطقة.

وأوضح مصطفى في كلمته، خلال افتتاح أعمال تطوير مشروع مدينة القمر في محافظة أريحا والأغوار، مساء اليوم السبت، أن الصندوق استطاع تطوير 3.3 مليون متر مربع في مختلف محافظات الوطن، وستضم مدينة القمر خمسة مشاريع كبرى في قطاعات السياحة والتجارة، والصناعة، والعقار، والطاقة.

وقال: "سعدنا بوجود الرئيس محمود عباس بيننا لنعرض عليه ما يقوم به صندوق الاستثمار في إطار رؤية القيادة الفلسطينية بضرورة تطوير الأغوار الفلسطينية لأهميتها الوطنية والسياسية والجغرافية.

وذكر أن مشروع تطوير مدينة القمر غير عادي في مكان غير عادي يجسد رؤية وطنية يقودها الرئيس لبناء الوطن الذي نستحق، وفي القلب منه الأغوار، رغم حجم الصعوبات.

وبين مصطفى أن صندوق الاستثمار استطاع أن يعمل على تحويل هذه المنطقة إلى منطقة جذب استثماري، من خلال إعداد مخطط لمدينة متكاملة بمساحة 1800 دونم بما يشمل البنية التحتية المتطورة والمرافق التجارية والسياحية والترفيهية، وبحجم استثماري يبلغ 500 مليون دولار".

ولفت إلى أن مشروع مدينة القمر يشكل أكبر عملية استصلاح للأراضي في المنطقة، وأن الصندوق استطاع تطوير 3.3 مليون متر مربع في مختلف محافظات الوطن، وستضم مدينة القمر خمسة مشاريع كبرى في قطاعات السياحة والتجارة، والصناعة، والعقار، والطاقة.

وبين مصطفى أنه يتم تنفيذ هذه المشاريع من خلال مجموعة عمار التابعة للصندوق كمطور رئيسي، بالشراكة مع 16 مطوّرا فرعيا.

ومن المشاريع التي ستحتضنها مدينة القمر، مشاريع سكنية وسياحية، والتي تشمل 1,500 من المساكن الريفية والسياحية بواقع 10 أحياء سكنية من خلال مجموعة من المستثمرين والمطوّرين المحليين، وسيمتد هذا المشروع على مساحة 1,200 دونم، إضافة إلى إنشاء مشروع "لاكاسا السياحي" بالشراكة مع لاكاسا القابضة على مساحة 70 دونماً بواقع 120 فيلا سياحية متعددة الأحجام، وبحجم استثماري يبلغ حوالي 22 مليون دولار.

كما ستشمل المدينة إنشاء المنطقة التجارية، وهي منطقة متعددة الأغراض تضم مرافق سياحية وتجارية وترفيهية ستكون العصب التجاري للمدينة على مساحة 130 دونما، بحجم استثماري يبلغ 250 مليون دولار.

وتنفيذاً لاستراتيجية التطوير الشامل للمنطقة برمتها، يجري التخطيط لإنشاء منطقة صناعية بحجم 85 مليون دولار إضافية يحيطها حزام من المساحات الخضراء حفاظاً على بيئة المنطقة.

في حين تم إنشاء محطة "نور أريحا" للطاقة الشمسية، بقدرة تبلغ 7.5 ميغاواط، وعلى مساحة تبلغ 86 دونما لتشكّل بذلك أكبر محطة للطاقة الشمسية في فلسطين ضمن ذات المنطقة التطويرية.