النجاح - تجري شركة الاتصالات الصينية العملاقة "هواوي" مفاوضات مع موسكو لتنصيب نظام التشغيل الروسي "أورورا" على 360 ألفا من ألواحها الذكية.

ويأتي ذلك في وقت تسعى فيه "هواوي" لإيجاد بدائل لنظام "أندرويد" من شركة "غوغول"، وذلك بعدما أدرجت الولايات المتحدة العملاق الصيني في قائمة سوداء.

ووفقا للمصادر فإن "هواوي" تجري المفاوضات على ألواح ذكية ستستعمل في إجراء التعداد السكاني في روسيا العام المقبل. وقال أحد المصادر: "هذا مشروع رائد إننا نعتبره المرحلة الأولى من إطلاق النظام الروسي على أجهزة هواوي".

من جهتها أكدت متحدثة باسم "هواوي" إجراء المحادثات مع وزارة الاتصالات الروسية، لكنها لم تقدم أي تفاصيل إضافية.

وقال مصدر آخر، إن "هواوي" مهتمة بهذا المشروع، وقامت بتقديم عينات من الأجهزة التي يمكن استخدامها، مشيرا إلى أن "أورورا" هو نظام التشغيل الوحيد المصنّع في روسيا.

وبعد إدراج "هواوي" في قائمة العقوبات الأمريكية، قامت الشركة الصينية، التي تعمل على زيادة مبيعاتها في روسيا، بالتواصل مع العديد من شركات التكنولوجيا الروسية لإطلاق مشاريع مشتركة واستخدام تكنولوجياتها.

وتملك شركة الاتصالات الروسية "روستيليكوم" نظام التشغيل "أورورا"، كما أنها المقاول الوحيد لشراء الأجهزة اللوحية لإجراء التعداد السكاني.

وقالت "روستيليكوم"، إنه "يجري حاليا النظر في خيارات مختلفة للتعاون مع "هواوي" بمشاركة وزارة الاتصالات، لا نستطيع الإفصاح عن التفاصيل الآن بسبب وجود اتفاق بشأن سرية المحادثات".