النجاح - نال مسلسل الدراما الخيالي "صراع العروش" (غيم أوف ثرونز) عددا قياسيا من الترشيحات لجوائز إيمي بلغ 32 ترشيحا، لكن معظم المتنافسين على أهم الجوائز في مجال التلفزيون كانوا من الوافدين الجدد.

وقالت أكاديمية التلفزيون إن ترشيحات الايمي لهذا العام هي الأكبر من حيث عدد المرشحين الجدد في ثماني أعوام إذ تتنافس تسعة مسلسلات جديدة على الجوائز الكبرى في فئتي أفضل مسلسل درامي وأفضل مسلسل كوميدي.

ومن بين هذه المسلسلات مسلسل "قتل إيف" (كيلينغ إيف) من إنتاج شبكة (بي.بي.سي أميركا) والذي نال أيضا ترشيحين لبطلتيه جودي وساندرا أو، والمسلسل الكوميدي (فليباج) من إنتاج شركة امازون والذي نال 11 ترشيحا بينها ترشيحات لمبتكرة المسلسل وبطلته فيبي والر بريدج والمسلسل الكوميدي "الدمية الروسية" (روشان دول) من إنتاج شركة نتفليكس الذي كتبته وقامت ببطولته ناتاشا ليون.

وفي مشهد مزدحم بالمسلسلات القوية، كان تجاهل نجمي السينما جوليا وجورج كلوني في الترشيحات من أكبر مفاجئات الإيمي هذا العام. ولم تترشح روبرتس عن دورها في مسلسل (هومكامينغ) بينما لم ينل كلوني ترشيحا عن مسلسله (كاتش 22).

كما لم ينل المسلسل الكوميدي الشهير (ذا بيغ بانغ ثيوري)، الذي انتهى عرضه في مايو أيار وكان أعلى مسلسل كوميدي من حيث نسب المشاهدة في تاريخ التلفزيون الامريكي، أي ترشيحات في الفئات الكبرى.

وفي المجمل حصلت شبكة (إتش.بي.أو) على 137 ترشيحا وهو رقم قياسي. ومن بين هذه التشريحات جاء (صراع العروش) في المقدمة بالترشح في فئة أفضل مسلسل درامي وأفضل ممثل في عمل درامي لكيت هارينغتون وأفضل ممثلة في عمل درامي لإيميليا كلارك وأفضل ممثلات في دور مساعد للينا هيدي وصوفي ترنر وميزي وليامز وغويندولين كريستي وأفضل ممثلين في دور مساعد لبيتر دينكلدج و نيكولاي كوستر والدو وألفي ألن.

ورغم أن ترشيحات (صراع العروش) كانت متوقعة رغم استياء محبي المسلسل من الحلقة الأخيرة التي عرضت في مايو أيار، نالت شبكة (إتش.بي.أو) أيضا 19 ترشيحا لمسلسلها القصير (تشيرنوبل) الذي يروي وقائع الكارثة النووية التي حدثت في أوكرانيا عام 1986 والمساعي السوفيتية للتعتيم على ما حدث.

ونالت شبكة نتفلكس 117 ترشيحا بقيادة مسلسل "عندما يروننا" (وين ذاي سي أس) للمخرجة والكاتبة آفا دوفارني الذي نال 16 ترشيحا وتدور قصته حول سجن خمسة مراهقين سود ظلما بتهمة الاغتصاب في نيويورك عام 1989.