النجاح - زارت أنجلينا جولي المبعوثة الخاصة للمفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، الثلاثاء، مخيمات اللاجئين الروهينغا الذين فروا من ميانمار إلى بنغلادش.

ونددت جولي بتقاعس العالم عن منع حدوث الأزمة التي شهدت نزوح 730 ألف شخص من ديارهم.

وتحدثت نجمة هوليوود أمام حشد من اللاجئين من فوق قمة تل في مخيم كوتابالونغ، وهو أكبر تجمع للاجئين في العالم، الواقع في منطقة كوكس بازار في بنغلاش.

 وتأتي الزيارة في وقت قالت فيه الأمم المتحدة، إنها تستعد لتوجيه نداء جديد لتقديم 920 مليون دولار للاجئين الذين فروا من القمع العسكري الوحشي في ولاية راخين في ميانمار إلى بنغلادش.

واتهم محققو الأمم المتحدة جيش ميانمار بارتكاب عمليات قتل واغتصاب جماعية "بنية الإبادة الجماعية" أثناء الحملة العنيفة التي قضت على المئات.