رام الله - النجاح - أكد عضو البرلمان المصري مصطفى بكري، أن الأموال التي صادرتها السودان من حركة "حماس" الإخوانية جمعت باسم الشعب والقضية الفلسطينية، إلا أنها تستغلها بملكيات تعود أصولها كاملة لأفراد الحركة.

وشدد البكري في حديث لإذاعة "صوت فلسطين"، على ضرورة أن تسترد السلطة الوطنية هذه الأموال التي جمعت باسم الشعب الفلسطيني، لا سيما وأنه يعاني ظروفا قاهرة في غزة، جرّاء هيمنة "حماس" على القطاع.