وكالات - النجاح - أعلنت الحكومة السودانية، اليوم الأربعاء، رسمياً عن توقيعها إعلان "اتفاقيات إبراهيم" خلال زيارة وزير الخزانة الأمريكي ستيفن منوشين إلى الخرطوم.

وأكد مجلس الوزراء السوداني، في بيان منشور على موقعه، أن وزير العدل نصر الدين عبد الباري مثل الجانب السوداني في مراسم توقيع الوثيقة، فيما وقف منوتشين الإعلان من الجانب الأمريكي.

وأشار بيان مجلس الوزراء إلى أن الإعلان ينص على "ضرورة ترسيخ معاني التسامح والحوار والتعايش بين مختلف الشعوب والأديان بمنطقة الشرق الأوسط والعالم، بما يخدم تعزيز ثقافة السلام"، وفق ما نقل موقع "روسيا اليوم".

وتابع البيان أن بنود الإعلان أوضحت أن "أفضل الطرق للوصول إلى سلام مستدام في المنطقة والعالم تكون من خلال التعاون المشترك والحوار بين الدول لتطوير جودة المعيشة وأن ينعم مواطنو المنطقة بحياة تتسم بالأمل والكرامة دون اعتبار للتمييز على أي أساس، عرقي أو ديني أو غيره".