وكالات - النجاح - قررت قيادة عمليات بغداد في العراق، اليوم السبت، منع عناصر الأمن من حمل السلاح داخل ساحات الاحتجاجات التي من المقرر أن تتجدد يوم غد الأحد.

وذكرت في بيان صحفي، أنها "أصدرت أوامر واضحة وملزمة لجميع القيادات والقطعات وبدون استثناء بمنع حمل أو أستخدام الأسلحة والأعتدة الحية بكافة أنواعها في مناطق ساحات التظاهرات او المحيطة بها او على المقتربات المؤدية لهذه الساحات".

وقالت: "تم التشديد على أهمية ووجوب التعامل بأعلى درجات الحكمة والصبر والمهنية والوطنية واحترام المتظاهرين السلميين الذين يطالبون بحقوقهم المشروعة".

وأكدت القيادة على ضرورة أن "التمسك بسلمية التظاهرات والتي اثمرت وخلال سنة كاملة على نتائج كبيرة ومهمة".

وأشارت قيادة عمليات بغداد "إلى أهمية المحافظة على المال العام والخاص ومنع المندسين من تغيير أو حرف مسار التظاهرات السلمية وعلى أهمية تعاون المتظاهرين مع القطعات الأمنية أينما وجدت والتي تنتشر بعموم القواطع لواجبات حماية المتظاهرين و الأهداف الحيوية والمال العام والخاص".