نابلس - النجاح - أمر الرئيس التونسي قيس سعيد، اليوم الأربعاء، بإرسال طائرتين عسكريتين محملتين بالمساعدات إلى لبنان على وجه السرعة.
وقال بيان صادر عن مكتبه اليوم: "أذن رئيس الدولة بأن يتم على وجه السرعة إرسال طائرتين عسكريتين محملتين بالمساعدات الغذائية والأدوية والمستلزمات الطبية لدعم الشعب اللبناني والمساهمة في إسعاف الجرحى والمصابين في هذا الحادث الأليم الذي أودى بحياة عشرات الأبرياء وأسفر عن إصابة آلاف المواطنين".

وأشار البيان إلى أن "تونس ستتكفل برعاية 100 جريح من المصابين جراء الانفجار وسيتم علاجهم بكل من المستشفى العسكري وبباقي المستشفيات التونسية".

كما أكد البيان على تضامن تونس مع الشعب اللبناني الشقيق في هذه المحنة، واستعدادها الدائم للوقوف إلى جانبه في هذا الظرف الإنساني الذي يحتم مزيدا من تعزيز التضامن والتآزر بين الشعوب.

يشار إلى أن انفجارا هز ضخما العاصمة اللبنانية بيروت، مساء أمس، ما أدى إلى مقتل أكثر من 78 شخصا، وإصابة نحو 4 آلاف من اللبنانيين.

وتسبب الانفجار في دمار هائل بالمرفأ والمناطق المجاورة؛ وأعلن لبنان، إثر ذلك، الحداد لمدة ثلاثة أيام.