وكالات - النجاح - شكل رئيس الوزراء الأردني عمر الرزاز، فريقا وزاريا لمتابعة حيثيات حادثة التسمم الجماعي في لواء عين الباشا بمحافظة البلقاء غرب المملكة الاردنية.

 وأوعز رئيس الوزراء للفريق، باستخدام كل الصلاحيات المتاحة، والاستعانة بمن يلزم من مؤسسات وأشخاص من أجل تحديد المسؤوليات، وتبيان أوجه الخلل والتقصير، في حال وجدت، لمعالجتها، ومحاسبة المتسببين بها، سواء كانوا من القطاعين العام أو الخاص، محددا مهلة أسبوعين للفريق لإنجاز المهام المنوطة به.
وقال مدير مديرية صحة البلقاء وائل العزب، إنه تم إغلاق 24 مطعما في لواء عين الباشا والسلط وعمان.

واشار إلى أنه تم إتلاف كميات من المواد الغذائية المشتبه أنها فاسدة.

من جهته، لفت مدير عام المؤسسة العامة للغذاء والدواء نزار مهيدات، إلى أنه في ضوء التقرير المخبري الصادر عن مختبرات المؤسسة العامة للغذاء والدواء، تبين احتواء عينات لحوم الدجاج غير المطبوخة والتي تم سحبها،  على الأنواع التالية من البكتيريا: Enterococcus faecalis Campylobacter Bacillus cereus.

وكانت المؤسسة العامة للغذاء والدواء كشفت أن مصدر التسمم في لواء عين الباشا، ناتج عن تناول وجبات جاهزة من عدة مطاعم.

وارتفعت حصيلة حالات التسمم الغذائي في لواء عين الباشا اليوم الاثنين إلى 148 حالة.