النجاح - لوقف انتشار فيروس كورونا المستجد في السودان، اعلنت السلطات حظر نقل جميع المسافرين على الطرق بين المدن وتطبيق قوانين الطوارئ لضمان الالتزم بالإجراءات الهادفة.

وعدد حالات الإصابة المؤكدة بفيروس كورونا في السودان قليل ويتمثل في 19 مصابا فقط أثبتت الفحوص إصابتهم وتوفي اثنان منهم. لكن المسؤولين الذين يواجهون أزمة اقتصادية ونظاما صحيا ضعيفا للغاية يتوقون إلى تجنب عدوى واسعة النطاق.

وفرضت السلطات الانتقالية التي تولت الحكم بعد عزل الرئيس السابق عمر البشير قبل عام حظر تجول يستمر 12 ساعة وأغلقت المدارس والجامعات والنوادي وحظرت التجمعات.

والالتزام بالإجراءات متفاوت.

وقال بيان أصدره مكتب رئيس الحكومة إن من ينتهكون القيود ويخالفون إجراءات العزل ويخفون المعلومات أو يعوقون العلاج الطبي يمكن أن يواجهوا الآن المحاكمة الجنائية بمقتضى قوانين الطوارئ.

وجاء في بيان أصدره المجلس السيادي الحاكم أن حظر سير السيارات الخاصة وسيارات الأجرة على الطرق بين المدن والولايات يسري فورا.