نابلس - النجاح - خرجت مسيرة حاشدة بالآلاف في المغرب اليوم الأحد، تضامنا مع الشعب الفلسطيني ورفضا لصفقة ترامب دعت لها هيئات حزبية ونقابية وحقوقية.

وأكد جمال الشوبكي سفير فلسطين في المغرب أن المسيرة جاءت لتقول للشعب الفلسطيني نحن معكم ومع دولة فلسطينية مستقلة، ومع القدس عاصمة للدولة الفلسطينية، وندافع عن الاقصى.

وأضاف الشوبكي أن فلسطين والقدس والمسجد الأقصى حاضرون بشكل كبير في المسيرة، وأن الشعب المغربي موحد بكل أطيافه دفاعا عن القدس ورفضا لصفقة القرن.

وتابع أن الشعب المغربي استشعر الخطر ويقول ان الصفقة تهدف للقضاء على القضية الفلسطينية وتصفيتها وتقسيم المسجد الاقصى ومصادرة القدس وهذا ما لا يمكن قبوله من قبل الشعب المغربي.

وتأتي المسيرة بعد أن أعلن المغرب موقفه الرافض ضمنيا للخطة التي أعلنها الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب لتصفية القضية الفلسطينية.

ويشارك في المسيرة التي تنطلق من الموقع التاريخي "باب الأحد"، لتجوب شوارع الرباط الرئيسية، وتنتهي أمام مبنى البرلمان، 36 تنظيماً حزبياً ونقابياً وحقوقياً، من بينها حزب العدالة والتنمية الذي يقود الحكومة والاتحاد المغربي للشغل ومنتدى الكرامة لحقوق الإنسان والمبادرة المغربية للدعم والنصرة.