النجاح - أفادت قناة الإخبارية السورية الرسمية، الخميس، باستكمال إجلاء جميع المدنيين من بلدتين سوريتين مواليتين للحكومة السورية، بعد أن كانتا محاصرتين من قبل مقاتلي المعارضة شمال غربي البلاد.

وأشارت القناة إلى "خروج كامل الحافلات من كفريا والفوعة بريف إدلب الشمالي لتصبح البلدتان خاليتين من المدنيين".

وكانت أكثر من 100 حافلة قد وصلت، الأربعاء، لنقل السكان والمقاتلين من البلدتين إلى منطقة قريبة تسيطر عليها الحكومة في محافظة حلب.

وأصبح نقل السكان مألوفا في الحرب السورية الدائرة منذ 7 سنوات والتي ادت الى نزوح حوالي 11 مليونا للنزوح عن ديارهم، وجاءت أغلب عمليات النقل هذه على حساب معارضي الأسد.