النجاح - أدانت منظمة التعاون الإسلامي بشدة، العدوان الغاشم الذي تشنه قوات الاحتلال الإسرائيلي على المدنيين الفلسطينيين العزل أثناء مشاركتهم في مسيرات سلمية تخليدا ليوم الأرض، معتبرة أن هذا التصعيد الخطير يشكل إرهاب دولة وجريمة تستدعي التحقيق والمحاسبة.

وحمّل الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي، يوسف العثيمين في بيان صحفي اليوم السبت، إسرائيل المسؤولية الكاملة عن تبعات استمرار وتصاعد عدوانها وجرائم الحرب التي ترتكبها بحق الشعب الفلسطيني.

ودعا مجلس الأمن الدولي إلى التدخل الفوري لوقف هذا العدوان الإسرائيلي المتواصل، وتوفير الحماية الدولية للشعب الفلسطيني، وحمل إسرائيل على الامتثال لالتزاماتها بموجب القانون الإنساني وقرارات الشرعية الدولية.

وجدد الأمين العام التأكيد، على ضرورة انخراط المجتمع الدولي في رعاية مسار سياسي يفضي الى تحقيق السلام القائم على رؤية حل الدولتين.