النجاح - قتل 32 شخصا وأصيب أكثر من ثلاثين آخرين بين مدنيين ومقاتلين من قوات سوريا الديموقراطية في هجوم لتنظيم الدولة الاسلامية قرب مخيم للاجئين على حدود سوريا مع العراق، بحسب حصيلة جديدة اوردها المرصد السوري لحقوق الانسان.

وقال المرصد: فجر خمسة انتحاريين على الاقل من تنظيم الدولة أنفسهم بالقرب من مخيم رجم الصليبي، للاجئين العراقيين والنازحين السوريين في محافظة الحسكة بشمال شرق سوريا، وأشار مدير المرصد رامي عبد الرحمن ان الهجوم اسفر عن مقتل 32 شخصا واصابة 30 اخرين بجروح.

ولفت عبد الرحمن إلى أن الاشتباكات العنيفة تتواصل بين قوات سوريا الديمقراطية المدعمة بطائرات التحالف الدولي من جانب، وعناصر من تنظيم الدولة الإسلامية من جانب آخر اثر الهجوم.

وكان المرصد قد اشار الى ان الهجوم الانتحاري وقع بالقرب من هذا المخيم في محيط منطقة رجم الصليبي، الواقع بالقرب من الحدود العراقية في شرق البلاد.